الاثنين، 1 أكتوبر، 2012

العينان اللامعتان


ذهبتُ إليه وسط الصخب:
علي!! هي ندى ليه مجتش لحد دلوقتي؟؟ حساها أتأخرت قوي.
لم يجب علي .. كنت أنظر إليه فإذا بعينيه يوقفا الصخب لهنيهة
تجمد الزمان والمكان على أطراف الرموش المشدوهة .. 
لاحظت لأول مرة نظرة جديدة عليّ .. ليست بأي شكل من الأشكال تنتمي لهذا العالم
كنت متيقنة إلام ينظر قبل أن أحرك وجهي للجهة المقابلة
لأجد ندى تبتسم إبتسامة واثقة هادئة وملهوفة في آن معا ..
شهدت أنا في تلك الليلة إحدى تجليات الحب .. 
العينين اللامعتين .. وما أعذبهما!!

هناك 4 تعليقات:

أحمد أحمد صالح يقول...

لقطة محكمة وتصوير رائع للحظة خاصة بتركيز رائع للمشهد..
جميلة جدا يا سلمى.

شمس النهار يقول...

ماشاء الله
المدونة جميلة ياسلمي
اولا انا اول مره اعرف ان عندك مدونة
لاقيتك باعته لي اللينك في رسالة
المدونة جميلة
ومتنوعة
من اجمل الي اجمل ان شاء الله

Salma Hesham Fathey يقول...

شكرا جزيلا يا أحمد .. ربنا يخليك بقى :) ولا يحرمني من تعليقاتك المثرية

_________________________
I added cool smileys to this message... if you don't see them go to: http://s.exps.me

Salma Hesham Fathey يقول...

العزيزة شمس النهار،،

قد إيه مبسوطة بتواجد حضرتك وكلماتك الجميلة .. شهادة غالية جدا أعتز بيها ..

لسه ف البداية ومدونة حضرتك الهمتني جدا لأني بديتها وقت حملة التدوين اليومي اللي حضرتك أقترحتيها .. أكيد الأم الروحية للمدونة :))

شكرا جزيلا .. اتمنى دائم التوفيق والنجاح والتواصل بإذن الله