الأحد، 8 يوليو، 2012

جرافيتي على جدران الروح 1: سور نادي الشمس


هناك تعليقان (2):

مصطفى سيف الدين يقول...

:(
ان شاء الله سنقتص لكل نقطة دم سالت على ارض مصر الطاهرة
الشهداء رحلوا كالطيور نحو السماء تاركين دمائهم في اعناقنا تثقلنا و لا نستطيع ان نؤتها حقها
تحياتي لكِ

Deyaa Ezzat يقول...

هييجي اليوم وهييجي حقهم

الموضوع مش قابل للنقاش .. ده دم


والحق جي جي